PONT POST
English

مجلس سوريا الديمقراطية يطالب واشنطن باستثناء شرق الفرات من العقوبات على سوريا

  • كتب بواسطة PONT POST
  • ديسمبر 07, 18

بونت بوست – أعلن ممثل مجلس سوريا الديمقراطية في الولايات المتحدة، بسام إسحاق، عن طلب المجلس من الولايات المتحدة استثناء مناطق شرق الفرات من العقوبات الاقتصادية الأمريكية على سوريا.

وقال إسحاق في تصريح له الخميس، إن هناك مطالبات من قبل المجلس باستثناء مناطق شرق الفرات من العقوبات الاقتصادية الأمريكية على سوريا، نافياً مطالبته الولايات المتحدة بالاعتراف بمناطق شرق الفرات بشكل منفصل عن سوريا.

وأكد أنه في حال وافقت واشنطن على ذلك فإن الباب سيكون مفتوحاً لأجل الحصول على اعتراف من المؤسسات الدولية بالعملية التعليمية والشهادات التي تمنحها، مشيراً الى أن ذلك يتطلب تواصلاً مع الجهات المعنية لتحقيق ذلك.

ونوه إسحاق إلى وجود فرصة جديدة لتجديد المطالبة بوجود ممثلي شمالي وشرقي سوريا في محادثات جنيف المقبلة، في ظل وجود مبعوث جديد للأمم المتحدة لحل الأزمة السورية.

وكان ممثل الولايات المتحدة الخاص بسوريا، جيمس جيفري، قال في تصريح له بوقت سابق، إن بلاده سوف تتبنى مع حلفائها استراتيجية عزلة تشمل عقوبات بحق نظام الأسد، في حال عرقل العملية السياسية الرامية لإنهاء الحرب في البلاد.

وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الخزانة الأمريكية، أعلنت في السادس من أيلول الفائت، فرض عقوبات على أربعة أشخاص وخمسة كيانات للنظام، وعمدت الى تجميد أموالهم في البنوك الأمريكية ومنع جميع الشركات الأمريكية من القيام بتعاملات معهم.