دمشق تحذر واشنطن: إما الرحيل أو الحرب

3220

بونت بوست – حذر نائب وزير الخارجية السورية فيصل المقداد الولايات المتحدة بالتعامل معها كقوة معادية، في حال لم تخرج قواتها بنفسها من سوريا، مضيفًا أن من يريد محاربة الإرهاب عليه التنسيق مع دمشق.

وقال “المقداد” في مقابلة مع قناة الميادين: إن “القوات الأمريكية دمّرت البنى التحتية في سوريا وأعمالها مُوجهة لخدمة الإرهاب، وعلى الولايات المتحدة أن ترحل وإلا سنتعامل معها كقوة معادية”

 وأضاف “أن وجود أي أجنبي على أرض سوريا غير مقبول، والأمريكي هو معاد لسوريا”.

ولفت المقداد إلى أن مسلحي داعش وصلوا إلى دير الزور بفضل المساعدة الأمريكية، مذكّرا بالضربة الأمريكية على جبل الثردة ضد الجيش السوري والتي تسببت بدخول داعش إليها وحصار المطار العسكري في دير الزور.

اترك تعليق