PONT POST
English

أكثر من 1000 قاض جزائري يرفضون الاشراف على الانتخابات في حال مشاركة بوتفليقة

  • كتب بواسطة PONT POST
  • مارس 11, 19

بونت بوست – أكد أكثر من ألف قاض جزائري، اليوم الاثنين، رفضهم الإشراف على الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في شهر أبريل المقبل، إذا شارك فيها الرئيس الحالي عبد العزيز بوتفليقة.


وفي حادث يعتبر الأول من نوعه أعلن القضاة والمحامون في ولاية بجاية شمالي البلاد، خرقهم لواجب التحفظ المفروض عليهم، وانضمامهم رسميا للمتظاهرين، ضد العهدة الخامسة.


كذلك نظم زهاء 500 محامي وقفة بمحكمة “رويسو” بالعاصمة الجزائر، وأعلنوا مقاطعة الجلسات في المحاكم، احتجاجا على ترشح بوتفليقة لولاية خامسة، ومطالبين برفض ملف ترشحه في المجلس الدستوري.


ويأتي هذا التطور بعد يوم من عودة الرئيس الجزائري من رحلة علاج في جنيف بسويسرا.


وتشهد المدن الجزائرية مظاهرات رافضة للولاية الخامسة، منذ تقديم بوتفليقة (82 عاما) لأوراق ترشحه رسميا بداية الشهر الجاري.