PONT POST
English

مسؤول أمريكي يهدد تركيا ومصر بسبب إس 400 وسو 35

  • كتب بواسطة PONT POST
  • أبريل 10, 19

بونت بوست – أعلن وزير الدفاع الأمريكي، مايك بومبيو، أن السلطات التركية على علم بأنها لن تستطيع اقتناء طائرات “إف-35” الأمريكية ومنظومات “إس-400” الروسية في آن واحد، كما هدد بومبيو مصر من إكمال صفقة شراء طائرات سو 35 الروسية.


وخلال جلسة في الكونغرس الأمريكي، الثلاثاء، أجاب بومبيو بنعم على سؤال عما إذا كان أنذر تركيا بأنها لن تتمكن من المشاركة في برنامج تصنيع واقتناء مقاتلات “إف-35” الأمريكية من الجيل الخامس في حال نشرها منظومات “إس-400” الروسية المضادة للجو على أراضيها.


وجمدت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي توريداتها المتعلقة بمقاتلات “إف-35” لتركيا، مطالبة إياها بالتخلي عن شراء منظومات “إس-400” الروسية المضادة للجو.


لكن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أكد لاحقا أن بلاده تنتظر توريد دفعة من صواريخ “إس-400” في يوليو المقبل.


وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، الاثنين، جدد أردوغان عزم بلاده على اقتناء الصواريخ الروسية، قائلا “إنه حقنا السيادي وقرارنا، ولا يملك أحد أن يطالبنا بالتخلي عنه”.


وفي السياق تعهد مايك بومبيو، بأن الولايات المتحدة ستفرض عقوبات على مصر حال شرائها مقاتلات روسية من “طراز سو-35”.


وقال بومبيو، “أكدنا بوضوح أن شراء مثل هذه المنظومات سيتسبب في تطبيق عقوبات بالتوافق مع قانون التصدي لأعداء الولايات المتحدة من خلال العقوبات”.


وأضاف “تلقينا تأكيدات من قبلهم أنهم يفهمون هذا الأمر جيدا، وآمل جدا في أن يقرروا عدم المضي قدما في إتمام هذه الصفقات”.


ونشرت صحيفة “كومرسانت” الروسية في 18 مارس الماضي تقريرا ذكر أن روسيا ومصر وقعتا عقدا لتوريد مقاتلات “سو-35” إلى القاهرة.


وتصريحات بومبيو اليوم تأتي بالتزامن مع زيارة الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، إلى واشنطن، حيث يلتقي نظيره الأمريكي الذي أعلن في مستهل محادثاتهما أنهما سيبحثان عددا من “المواضيع العسكرية المهمة”.